الأربعاء، 23 يناير، 2013

أفيقوا أيها الموريتانيون إنكم مهانون!




سنة بعد أخرى والموريتانيون يزدادون من سيء إلى اسوأ، اجتماعيا وسياسيا ومن ناحية أخرى إقتصاديا، لا ماء ولا كهرباء ولا بنى تحتية، عسكريون يجيئون ويذهبون، حرباواة تصفق بالليل والنهار، سائرون مع الكل ، مصفقون للكل، مادحون له، إنهم ببساطة قطيع من الدواب لا يشعرون، افيقوا أيها الموريتانيون، إن مستقبل هذا البلد قاتم قاتم، اتفق جملة من الساسة والعسكريين المغرورين والكثير من الغوغاء النائمون.
هل تعرفون مما تعاني موريتانيا ؟ من الفساد، ومن الذي دعم الفساد؟ ، أنتم أنفسكم أيها الجاهلون، حين تقبلون أن تداروا وتحكموا من ثلة من أجهلكم وأقلكم معرفة، توقعوا إذا ان تظلوا في الحضيض، في الدرك الأسفل من الأمم، اقتصادكم مدمر وبنيتكم التحتية مهدمة، قطاع الصحة حدث ولا حرج، التعليم لا تسأل فحاله كفيل بالجواب.
ألى تسالوا انفسكم يوما عن السبب؟ إنه أنتم حينما تعطون ثقتكم لمن لا يستحق، حينما تقبلون أن تبيعوا مستقبلكم بدراهم معدودة، ولا تدرون أنكم تبيعون مستبل أولادكم ، بناتكم، أحفادكم، أفيقوا أيها المغفلون!  
إنكم مغفلون حين تتوقعون الأفضل وأنتم لم تسعوا فيه ،بمطابكم ،بأصواتكم، بضغطكم، إنكم تستحقون حين ترضون بالذل والهوان، بالدونية ، بالظلم، ومع ذلك انتم ساكتون! أفيقوا أيها الموريتانيون، يقول الشاعر التونسي (أبي القاسم الشابي)
إذا الشـــعبُ يومًــا أراد الحيــاة       
        
فــلا بــدّ أن يســتجيب القــدرْ
ولا بــــدَّ لليـــل أن ينجـــلي       
        
ولا بــــدّ للقيـــد أن ينكســـرْ
ومــن لــم يعانقْـه شـوْقُ الحيـاة       
        
تبخَّـــرَ فــي جوِّهــا واندثــرْ
فــويل لمــن لــم تَشُــقهُ الحيـا       
        
ة مــن صفْعــة العــدَم المنتصـرْ
كـــذلك قــالت لــيَ الكائنــاتُ       
        
وحـــدثني روحُهـــا المســـتترْ  
أفيقوا أيها الموريتانيون، إنكم مظلومون.

رأيكم يهمني

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

blogtopsites'